معجبوا منتديات جود على الفيسبوك

قديم 09-18-2011, 11:37 PM   #1

مدير عام



روايات رومنسيه - روايات رومنسية جديدة اجمل الرويات والقصص الرومنسية حب


][®][^][®][]%[ الجزء الاول ]%[][®][^][®][


: راجو سير بسرعة انا واجد تأخير

راجو : ماما انت كل يوم نفس هذا كلام كل يوم في تأخير

: شب زين والله عطيناك وجه سوق وانت ساكت وبسرعة
في خاطرها " والله انه صادق انا كل يوم اتأخر اسهر ع الماسنجر واتأخر هههههههه بس عادي مادام الدكاترة مدخليني هههههههه والبنات يحسدوني " جلست تدعي ربها وتقرأ المعوذات تحففظفها
وصلت للكلية وهي مستعجلة توقفت عند الشرطيات بأبتسامة تذبح : صباحووو

الشرطيات في نفس الوقت : صباح النور على الحلوين .

الشرطية الاولى : ها يالحلوة انتي متى راح اتوبين واتجين بسرعة

: ههههههههههههههه والله ما أدري بس ما دام الدكاترة مو مانعيني عادي هههههه اقول خلوني اعدل حجابي والحق ع بقية المحاظرة " عدلت حجابها "

:يالله سلام ولا بتأخر زيادة اشوفكم بعدين سلام .

الشرطيات : سلام .

الشرطية الاولى : والله هذي البنت عسل تجنن تخليش تبتسمين من الصبح مو الوجيه الكشرة .

الشرطية الثانية : والله انش صادقة عمرها ماكانت مبوزة البسمة ع طول على وجهها وهي ما شأالله عليها جنان.

الشرطية الاولى: الله يحفضها ويبعد عنها كل شر والاولاد المزعجين اكيد شباب الكلية مو خلينها في حالها .

الشرطية الثانية: امين .


كانت تمشي في ممرات الكلية بسرعة كانت قاعتها في نهاية الكلية مبنى بعيد شوي بس مو منفصل وكانن الممرات فاضية وصوت كعبها مسوي صدى في الممر الكل كان في محاظراته لو جت قبل نص ساعة كانن كل الممرات مزدحمة والازعاج مالي المكان كانت تمشي وهي تدعي ربها كعادتها تدعي لين توصل للقاعة " ربي اني اسألك خير مافي هذا اليوم واعوذ بك من شره ربي استر عوراتي وامن لي روعاتي اللهم ابعد عني الشيطان واصحاب السؤ.... "
وهي تمشي رن جوالها بموسيقه هادية كانت تدور على تيلفونها من الشنطة الي كانت من جوتشي وكبيرة

وما انتبهت للي كان يراقبها من اول من بعيد وهي كانت مندمجة في الشنطة مو لاقية فونها وتيلفونها ماتوقف

اول مالاقت التيلفون وردت : الوووو ماكملت كلامها

الا وتيلفونها طايح وحست بيد تشدها بقوة ويد على ثومها تمنعها من الكلام وثواني الا وهي في مكان مظلم ضيق وتحس بأنفاس الي ماسكها قريبة عند اذنها كانت تدفه وتضربه بقوة بس ماشي فايدة



************************




بعد مرور عدة شهور


في احدى شقق المانيا الساعة 2 الظهر .

: جهاد كل شي جاهز ؟؟؟؟

جهاد : ايه كل شي جاهز اقول الهيثم مين راح يستقبلنا .

الهيثم: خلوود وراح اتصل فيه بعد شوي اذكره بالموعد .

عبدالعزيز: قلت له ما يخبر احد ادري عنه لادار وانا ابي اسويها مفاجئة .

الوليد : تبون اتسون مفاجئة مـــــالــت لو كان انتظر توني اسبوعين ونرد سوى راح اتكون احلى مفاجئة .

الهيثم : لا ياشيخ نحن ما صدقنا على الله وخلصنا وافتكينا وراح انردتريدنا نتظرك اسبوعين انا عن نفسي مستحيل .

الوليد : شب زين مالت عليك من ابن اخت اتقولي مستحيل ها والله صدقوا بعض النا س لما قالوا عنك اناني.

عبدالعزيز : ههههههههههههههههه وانت كنت تأيدهم .

جهاد : ههههههه يابوسيف شكل الكل متفق انك اناني .

الهيتم مصدوم : شب زين الحين انا اناني منو هذولا الناس الي يقولون اني اناني وانت
ياوليدووووووووه تأيدهم.

الوليد: مالك خص وبعدين ليكون انا اصغر عيالك اتقولي وليدوووووه مو كأني خاللك يالي ماتستحي.

الهيثم : هههههههه ونعم الخال مصدق عمرك انت ووجهك قال خال قال هزلت هههههههههه وليكون انت بعد تريدني اقولك ياعمو عزوز ويناظر عبالعزيز .

عبدالعزيز : لالالا مشكور هههههههههه عمو قال ههههههههه.

جهاد: هههههههههه والله انكم تحفة الله يكون في عونك ياهيثم من هالخال وهالعم مع انه عمي زيدة .

الهيثم : والله انك صادق ههههههههه مالت.

عبدالعزيز : عن الهذرة الزايدة هيثم اتصل بخالد وذكره بالموعد وخبره مايخبر احد مع اني شاك في هذا الموضوع.

الوليد : لاتخاف ماظنه خبر احد لاني اليوم كلمت سارة وكانت تسألني متى راح انرد وقلت لها الشهر الجاي والمسكينة صدقت وصارت تتحسر ههههههههههه والله كسرت خاطري.

عبالعزيز: والله اني اشت***ها مووت فديتها والله ابي اشوف شكلها اول ماتشوفنا بس لحظة ليش كلمتك اليوم وماكلمتني .

الوليد : ههههههه انت الحين اتقارن نفسك فيني والله هزلت ههههههه

عبالعزيز : مالت مصدق عمرك عاد بس صدق ليش ماكلمتني وصار لها يومين ماتفتح الماسن .

الوليد: ايه سألتها قالت الشبكة خربانة واتصلت فيك مرتين وكان تيلفونك مسكر ولما انت اتصلت كانت تصلي عرفت ذلحين السبب .

عبدالعزيز: ايوه فديتها كنت عارف انها ماتفضلك علي هههه انت وشكلك .

الهيثم : مو كأن الجلسة تمحورت حول الدلوعة .

الوليد : شب زين .

عبدالعزيز : الهيثم شكلك اتغار من سارة هههههههههههه .

الهيثم : هذا الي ناقص اغير من هذي الدلوعة معرف على ايش اتحبونها عندكم شيوم و ريم وريماس ولميس .

الوليد : شيوم بعد انموت فيها بس سارة غير اما الريم وريماس ولميس مالي شغل فيهم ولا ايش رايك يا جهاد :

جهاد : انت مالك خص في خواتي بس عزوز بس صح ليش سارة غير عندكم زيود عارفين ليش بس انتم لا.

عبالعزيز : لان سارة غيــــــــــــــر شيمو وريماس والريم اموت فيهم بعد بس سارة ما احس انها بنت اخوي عكسهم احسها صديقتي وقريبة منا واجد وجريئة معانا بعكس البقية الي من صدق احس اني عمهم .

الهيثم : صح بس هذي قبل سنتين اكيد الحين تغيروا البنات ..

جهاد : ماعلينا منهم .

الوليد : ياحظكم راح اترجعون اليوم وكل الشباب قد سبقوكم ماحد باقي الا انا مالت علي .
الكل ضحك عليه ههههههههههه

عبالعزيز : اقول هيموو وجهاد ايش سويتوا مع لينا ونوال

جهاد :هههههههه اسكت ماشفت الهيثم ايش قالهم وانا اكيد معاه والله مساكين صاروا يبكون .

الهيثم : اسكت بس والله كان كلامك صح البنت كان تفكيرها في الحب وانا اعتقدت انه مجرد اخوه لانا في غربة بس وش انقول الله يكون في عونهم بعدين نحن عمرنا ماقلنا لهم كلام حب الا لما نريد نستهبل عليهم وكنت اعتقد انهم يعرفون انا نستهبل بس الاسف الحب اعمى >>> واثق الاخ

جهاد : وكنا انقول لهم انا نحن نعتبرهم مثل اخواتنا بس صدق هيمو الحب اعمى هههههههه .

الوليد وعبدالعزيز يطالعون في بعض ويطالعون في الهيثم وجهاد وعلى طول الهيثم وجهاد جري على غرفتهم لان عزوز والوليد كانوا راح يكبون فيهم العصير الي يشربونه.


الهيثم شاب 25 سنة توه متخرج دكتور اطفال عليه وسامة وثقة في نفسه حنطاوي على ابيض
جسمه رياضي يموت في الكشخة عيونه عسليه على حواجب مرسومات رسم
وهذا الشيء مشهورين فيه شباب العيلة وخشمة مسلول عليه جاذبيه

جهاد 25 سنة توه متخرج هندسة معمارية ولد عم جهاد وصديقه المقرب
اسمر سمار حلو طويل جسمه رياضي زي الهيثم عيونه سود ناعسه وحواجبه مثل عيال عمه بس
حاجبه الايسر مشلوف شوي على الموضة وهذا بسبب جرح قديم مخلي شكله رهيب

عبدالعزيز عم الشباب وولد عم الوليد 26 سنة متخرج ادارة اعمال مزاجي مرة بس مزاجه الاكثر كوول ابيضاني جسمه معتدل عيونه سود مكحلة فيه على خده الايمن غمازة محلياته كثير يحب بنات خوانه بس سارا هذي غير

الوليد خال الهيثم 25 سنه يبقاله اسبوعين ويتخرج هندسة حاسوب حبوب مره وهادي
عليه بياض مصارنة طويل ورشيق عليه عضلات خفيفة وعيونه اخضر عسلي فاتح حنون مرة
في بيت بو خالد الساعة 12 بمنتصف الليل

احمد "بوخالد" اصغر خوانه المتزوجين متزوج فاطمة بنت عمه اخت زوجة اخوه محمد عنده خالد 22 سنة وسارة 19 سنة ومحمد 4 سنوات .

كانت في غرفتها منسدحة على السرير وتستمع لاغاني راشد الماجد تحاول تنام من الملل سارة وهي تكلم نفسها : اف والله ماهي عيشة هذي
قاطع تفكيرها نغمة "ياعمري انا فديتك انا" ؟؟ ..... كانت هذي نغمة تيلفونها المخصصة لانسان واحد فرحت لما سمعت النغمة وعلى طول قفزت من السرير و اخذت التيلفون بس قبل ما ترد بوزت وردت من غير نفس : الوو

: هلا بكل الحلا هلا بالغلا هلا بحبيبتي ونور عيني

سارة : اخلص ايش تريد

: افأ سارونة حبيبتي انا زيود حبيبش الي ... قاطعته

سارة : لا والله لك شهر مو مكلمني ولاتطمنت علي حية ولا ميته والحين جاي اتقول سارونة حبيبتي حبتك الجرادة قول امين .

زياد بصدمة :هههههه الله شهر مو كأني قبل يومين مكلمش وبعدين والله كنت مشغول مع ابوي انتي عارفة تجهيزات السفر عشان الرجعة .

سارة بفرح : صدق متى راح اترجعون والله اني مشتاقة لكم مووت

زياد: هههههههههه مو توك زعلانة خلاص رضيتي عشان الرجعة هههه ونحن بعد مشتاقيلش مووت

سارة لا مارضيت بس بما انكم بترجعون قريب راح افكر في الموضوع

زياد : هههههه يالله عاد بلا كلام زايد كيف حالك؟ وايش اخر اخبارك ؟

سارة:وشوي راح تبكي: والله ملانة ومشتاقة لكم كثير زيود انا تعبانة واجد وماحد حاس فيني. " وصارت تبكي "

زياد بخوف : سارة ايش فيش احد مزعلش مريضة وش فيش طمنيني .

سارة : لا بس نفسيتي تعبانة وااجد وملانة موووت اشتقت لأيام زمان لما كنا كلنا مع بعض ما نتفارق وماكنت اجلس في البيت دقيقة والحين انا وحيدة مقابلة هالاربع جدران .

زياد : والله ماعندش سالفة خوفتيني على بالي فيش شيء وطلع كله دلع صدق لما يقولوا عنش مدلعة .

سارة " وهي تبكي " : اقولك نفسيتي تعبانة اتقولي دلع حس فيني يا اخي والله ماحد حاس فيني اصلا كيف بتحس وانت مرتاح مع اصحابك ورحلاتك وسفراتك انت والخبل الي عندي ونسيتوني .

زياد بجدية : سارة أفا عليش انتي مين يقدر ينساش بس انتي قدري ظروفنا نحن كبرنا مو زي اول صارت لنا طلعات مع الشباب واشغال ثانية وعمرنا ما نسيناش والله وبعدين وين خالد وندى وبنات عمي وعمتي وخالي عنش؟

سارة : اسكت بس خالد صار له ثلاث ايام من يوم ماخلص الامتحانات في رحلة مع شلة الانس مالت عليهم واليوم المغرب وصل ونام وقبل شوي طلع كان مستعجل لوين مادري بس كأنه موعد مهم واتأخر عليه وبنات عمي وحدة مثل حال الثورة الي عنك والثانية عند خوالها اما بنت عمتي انت عارف علاقتي معاها والحمدلله راحت رحلة مع عمامها وماشفتها اما ندووش فديتها هي بعد بكرة راح اتخلص امتحانات .

زياد : الله يكون في عونش هههههههههه بس اريد اعرف ليش اختي ثورة وندوش لا وما ظن انه احترام لانها خالتنا .

سارة : لا مو احترام بس فديتها تتصل فيني وتعبرني اما الثورة اختك لا واريدك تقولها اني زعلانه منها واجد وانا من الصبح ادق عليها وما ترد.

زياد: هههههههه الله يهديش انتي عارفة عندها امتحانات وهي ثنوية لازم اتشد حيلها .

سارة: عارفة انها مصرية بس مو لهدرجة ماتلاقي ساعة اتكلمني فيها .

زياد: ههههههه والله انتي شكلش تريدين اتخربين اختي لانها مصرية وانتي يالله بالدفش نجحتي ههههههه.

سارة : تضحك علي حضرتك عارف ماكان مخربني غيرك 24 ساعة متصل وين وصلتي ايش رايش نتوقف هنا الحين راح يخلون كل المنهج ويجابون من هذا الفصل الاخير اكيد لا وانا اصدق كلامك .

زياد :هههه انتي اصلا ما صدقتي احد قالش هذي الكلام وعلى طول نفذتي الكلام ههههههه.

سارة : انا الهبلة يالدب يالله مع لاسلامة .

زياد : ههههههههههههه يالله يالكسلانة مع السلامة ههههه وتصبحين على خير .

سارة : وانت من اهله زيود .

زياد : هلا .

سارة : مكالمتك واجد ريحتني كنت واجد مشتا***ك الله لا يحرمني منك .

زياد: ولا منك انشالله .وسكر التيلفون بعد ما سكرت سارة .


" سارة بنت دلوعة العيلة لانها البنت الوحيدة لابوخالد واكبر بنت في العيلة تحب الضحك حساسة هي حلوة مرة بشرتها بشرة اطفال بيضاء مثل الثلج بياضها مافي مثله في العيلة لها خدود تجنن شفايفها توتية منفوخة شوي بشكل حلو وفيها غمازات وعيونها عسلي تجذب كل من يشوفهم لهن لمعة خاصة ورموشها كانهم رموش صناعية شعرها كستنائي طويل حرير وهي قصيرة عمرها 19 تدرس في الكلية سنة اولى تصميم " .


انسدحت على السرير كانت مرتاحة من مكالمة ولد عمها وهي منسدحة وتغني مع راشد صارت تتذكر ايام زمان رجعت بها الذاكرة


قبل 8 سنوات


: ايش رايك ياخلووود؟

خالد منصدم: سويييييرة وش امسوية في عمرش لايكون ناوية اتخرجين بهذي الشكل

سارة : احم احم قولي ايش رايك مو ولد حليوو

خالد:ههههههه الا يشرد مليون قبيلة هههههه

سارة ومبوزة: الله يسامحك.

خالد : لاتزعلين الاملك جمال راح اترقمين اليوم مليون بنت .

سارة : ههههههههههههه هذي الكلام الزين .

خالد : بس من وين ليش هذي الثوب الي ع طولش لحظة لحظة ليكون ... تقاطعه

سارة: ايوة مين قصير فيكم مثلي غير زيوود.

خالد : ههههههههههههه وكيف قدرتي عليه.

سارة:هههههههههه هو اصلا ما يدري اني اخذته ولاداري عن شي.

خالد موفاهم شي: كيف يعني اخذتيه من غير اذنة يعني صرقتيه.

سارة مو انا الي اسرق بس مع عقلي المدبر عرفت كيف اجابه .

خالد: كيف ياصاحبة العقل المدبر ؟

سارة :هههه امس لما كان عندا كان لابسه وكان معي جلاس ماي ركضت عند عمي كاني اريد اكلمه عشان ماحد يلاحظ اني متعمدة بس وزيود عرف اني متعمدة بس مايدري ليش لما كبيت الموية عليةهههههههههه وامي قالت لزيوود المسكين ينزع القميص ويعطيه للخدامة عشان تغسلة ويلبس شي من عندك عرفت اشلون .

خالد:هههههههههههه مسكين عرفت الحين السالفة لما سألته ليش لابس ملابسي قال اختك الهبلة ان ماوريتها ههههه والله انش داهية وهذي وانتي صغيرة ايش بتسوين لما اتكبرين ماقول غير الله يعينا.

سارة :يالله عن كثر الكلام انا اليوم مو سارة انا اليوم احم احم (وهي اتحاول اتخشن صوتها) ريان .

خالد: ههههههههههههههههههههههه خلاص ما اقدر ارحميني هههههههههه بطني باموت دحوم هههههه.

سارة هههههههههههه ايش فيك وابي اروح عند عمامي اسوي فيهم مقلب وابي اروح عزيمة الهيثم بهذي اللبس .

خالد : اتسوين في عيال عمي مقلب الحين اوكي بس اتحضرين العزيمة لااا لا واكيد امي ماراح ترضى .

سارة بدلع : خلوووووود حبيبي ارجو وووووووك وماحد راح يعرفني.

خالد: لاوالله ماحد راح يعرفش غبين منش .

سارة : باسوي معاك اتفاق موافق

خالد: عطيني الاتفاق وبافكر في الامر.

سارة اذا عيال عمي مرت عليهم ساعتين وماعرفوني باروح العزيمة بهذي اللبس انزين.

خالد: سويرة انتي من صدقش تبين اتروحين بهذي اللبس؟!!!

سارة :وهي اتهز راسها بفرحة: ايه قولهم صديق جديد ماتبي اتشوف اشكالهم لما يشوفوني .

خالد: هههههههههه أكيد أبي أشوفهم ماحد يفوت فرصة مثل هذي مع اني متأكد انهم راح يعرفونش بس ابي اشوف اشكالهم لما يشوفونش خاصة الهيثم الي ينقهر من حركاتش ههههههه بس ابي اسألش امي ولا ابوي شافوش ؟

سارة : لا اخاف امي اتشوفني اتسويلي سالفة ابيك اذا شافاتني اتقول لها انك انت طالب مني اسوي كذا اوكي !

خالد : لا بالله رحت فيها بس انشالله ماتشوفنا وان شافتنا اتشوفنا ويا ابوي لانك عارفة ابوي راح يقولها عادي خليهم على كيفهم البنت لساتها صغيرة وبلا وبلا كلام ابوي المعهود .

سارة : ياحليلة ابوي ماحد فاهم مثله .

خالد: والله ماحد مخربش الا ابوي بدلعة الزايد لش .

سارة : اصلا انت اتغار لانه يدلعني اكثر منك .

خالد : ومين قال انه يدلعش اكثر بس كل واحد دلعه غيــــــــــر .

سارة: ايه صدقت.

خالد: سوير راح اتصدقين ولا اخرب عليش اليوم .

سارة بانفعال: لالالالالا ارجوك خلوود الله يخليك .

خالد: هههههههههههه عيل ياالله امشي قدامي.

نزلوا من الدرج وما سمعوا أي صوت يدل على وجود احد في الصالة ناظروا يمين شمال مافي احد

سارة بتنهيدة: الحمدلله ما في احد يالله خلود بسرعة نطلع

خالد: يالله .

لما طلعوا برى كانت الصدمة شافوا ابوهم جالس في حديقة البيت وشافهم

ابو خالد : ها ياعيال وين رايحين من دون ماتسلمون

خالد : هلا يبا مادرينا انك جالس هني السموحة وراح يحب على راسه.



سارة كانت مترددة تقرب منه

ابو خالد بابتسامة : خالد نادي على صاحبك .

خالد طالع في ابوه مصدوم ويقول في خاطرة معقولة ما عرفها والله راح تنتصر علي شكلها : انشالله يبى خالد وهو ينادي ويبي يضحك على شكل اخته س.. اااه .. ريان تعال سلم على ابوي .

ابوخالد : هلا بوليدي حياك الله

سارة : وتسلم ع ابوها : الحمدلله يب.. ياعمي انت كيف حالك .

ابو خالد بابتسامه :الحمدلله بس لو تخشنين صوتش اشوي والله لتكوني احلى شب ياحبيبتي ههههههههه

خالد : هههههههههههههه انا قد قلت ماراح اتعدي عليك الحيلة هههههههههههه

سارة بخيبة : يبا كيف عرفتني

ابو خالد : وهل يخفى القمر هههههه وضمها وباسها على خدودها الي يموت فيهن .

سارة : بدلع اكيد لا

خالد : احم احم نحن هنا عبرونا شوي لا اروح واخليكم .

سارة : حلوة اتروح واتخليني انا رجلي على رجلك .

أبو خالد : على وين رايحين ؟

خالد : يبه رايحين بيت عمي محمد .

في بيت ابو الهيثم

الهيثم : زيدوووووووه ان ماجيت والله لارويك .

زياد : هههههههههههههه خبرني كيف وانت ورجلك المكسرة ههههههههه ويطلع لسانة .

الهيثم بعصبية : لاتخليني اكسر رجولك الثنتين وبعدين اضحك .

زياد :يمه خوفتني .

الهيثم : زيدووووووووه عطيني تيلفوني احسن لك .

ام الهيثم : ايش فيكم من الصبح تتناقرون مثل الدجاج والله مدري متى راح اتكبرون .

الهيثم : من عمايل ولدش .

زياد يشاهق : انا يمه لاتصدقيه كذاب صدق لا جزاءا ولا شكورا يمه اتصدقين من امس وأني كأني خدام عنده وأنفذله كل طلباته بحب لانه اخوي الكبير الي اموت فيه ومريض ومايهون علي واليوم قمت قبله من النوم عشان اساعده واخر شيء يجازيني بالحكومية ويقول انه يريد يكسر رجولي لاني السبب في كسر رجله .

الهيثم مصدوم من كذب اخوه : يمه والله كذاب .

ام الهيثم : وانا مجنونة اصدقه هذا متى كان صادق وتجر اذن زياد انت متى تخلي الكذب تعبت
اخوك كسرت رجوله ولك عين فوق هذا تكذب عليه وتضايقه .

زياد بوجع : أي يمه عورتيني عشان الثور هذا" ويأشر على الهيثم" صدق اني مسكين .

الهيثم : مسكين في عينك اذا انت مسكين ايش اكون انا ها الي الله رزقني بأخو مثلك كسر رجولي وكان ممكن اروح فيها ولاحس بالذنب الا الاسبوع الاول لانه خايف من ابوي وبعدين بدأ ازعاجه .

زياد مسوي حاله يبكي : قطعت قلبي اهئ اهئ اهئ

ام الهيثم : بس خلاص زياد خلي اخوك في حاله لا والله اخبر ابوك .

زياد : لالا خلاص اصلا انا اضحك معاه كم هيمو عندي واحد وغالي علي امــــــوه " بوسة على
الطاير "

الهيثم : يمه وين شيمو ماشفتها اليوم ؟

شيماء وهي داخله عليهم : سمعت اسمي .

الهيثم : ايوة انا اسأل عنش ماشفتش اليوم وينش ؟

شيماء: كنت افطر واشوف سبيستون .

ويقاطع كلامهم جوال الهيثم ويرد عليه زياد لان الجوال معه

الهيثم : الحين جوالي ولا جوالك هو ها !

زياد يغمز له ويبعد الجوال: كلنا واحد يالحبيب .

ام الهيثم: ااااااه منكم تصدعون الراس .

زياد : هلا هلا وينك ياعمي من زمان ماشفناك ههههههههههههه انت عارف اخوي العود تعبان ومكسر لازم اكون عنده 24 على 24 للمساعدة:

:هههههه اسعاف قدك ههههه كلك واجب يا زيدوه مع اني متأكد انك ملازمه 24 ع 24 لحرق اعصابه ولد عمي واعرفك .

زياد : افأ ياجهاد هذا ضنك فيني ليش انتم دايما ظالميني .

جهاد : ههههه ايه مظلوم اقول خليك من الكلام الزايد احد عندكم .

زياد : لا بس خالد وسارة بعد شوية جاين ليش ناوي تتغداء عندنا .

جهاد : ايوة عازم نفسي اليوم عندكم .

زياد : حياك الله ياوليدي هذي الساعة المباركة الي اتجي وتتغدي عندنا " ويحاول يسوي صوته مثل الرجاجيل الكبار"

ام الهيثم والهيثم وشيماء ميتين ضحك على زياد وحركاته

جهاد وهو يضحك : هههههههه الله يحيك ياعمي بعد نص ساعة وانا عندكم باي .

زياد : باي . ويسكر لجوال ويكلمهم: يقول انه بيجي يتغدى عندنا.

ام الهيثم : حياه الله.

الهيثم : زياد دق على خالد كانه تأخر مو من عوايده.

زياد: اكيد سويرة مأخراته ادري عنها .

شيماء: خالد وسارة جاين عندنا .

زياد : ايش رايش وبعدين كأنه شيء جديد .

شيماء مدت بوزها زعلانه من اخوها

الهيثم : زيدووه البنت سألت سؤال بسيط والجواب يا ايوة او لا بس

زياد : انشالله عمي " ويناظر شيماء" ايوة حبيبتي سارة وخالد بيجون عندنا " وياخذ التيلفون ويتصل ع خالد سكر منه وناظر اخوه " يقول راح يجي بعد نص ساعة ومعه صديقه يريد يسلم عليك .

الهيثم : مين صديفه ما قالك ؟!

زياد : يقول بن صديق عمي .

الهيثم : متى ما جاء بنتعرف عليه .

شيماء : سارة ببتجي معاهم ؟

زياد ماد بوزه : لا يقول انها مرييضة مسكينة .

شيماء : لا حرام اريد اروح عندها " وراحت عند امها في المطبخ".

خرجت ام الهيثم من المطبخ ومعاها شيماء

ام الهيثم : ايش فيها سارة ؟

زياد بأسى: خالد يقول عندها حمى وانتي تعرفين الحمى بالنسبة لسارة ماتقوم من الفراش .

ام الهيثم : مسكينة هي كحة ماتتحملها كيف الحمى وهي حمتها دوم قوية مثل ماقلت يمه على الفراش الله يشفيها

أبو خالد : انتبه على اختك لاتجننوها ادري فيكم .

سارة : ايه بابا قوله .

خالد : الله الحين انا الي اجننك عيل خلاص ما راح اتروحين معي .

سارة : افأ خلوود حبيبي انت ماحد يمزح معك ؟

خالد : تمزحين ها سعت يبه ايش تقول دلوعتك تمزح.

ابو خالد : هههههههه يحقلها دلوعة ابوها .

سارة اتبوس ابوها : اموووت فيك انا يا احلى واغلى بابا .

خالد : ههههههه معرف من وين اتجابين هذي الكلام .

ابوخالد :هههههه أفأ ياخالد تسأل من وين ؟ اكيد مني .

خالد : ههههههه ايه صح يالله سارة تأخرنا يبا تامرني بشيء لا سلامتكم بس سارة ليش راح اتروحين بالثوب؟!

خالد : ابد يبه حابين انجنن عيال عمي اشوي ههههه.

سارة : ايه يبه خاصة هيمو ثقيل الدم .

ابو خالد : ههههههههههه الله يوفقكم ويهديكم بس تدرين يا سارة كأنش الهيثم بهذي الثوب لما بسنش .

سارة : الله مو لهدرجو بعدين هو يطول يشبهني انا احلى منه بكثير .

خالد : هههههههه متواضعة اختي بعدين نحن كلنا نشبه بعض بس انتي والهيثم اتشبهون بعض ا
كثر كأنك اخته مو اختي ههههههههه .

سارة : لا انا اشبهك واشبه زيووود .

ابو خالد : ان مادخل زياد في السالفة ماتكون سوسو حبيبتي.

خالد : والله صح . يالله سارة تأخرنا يبه ان رحعت الوالدة بلغها انا وسارة راح نتغدى عند بيت عمي .

ابو خالد: انشالله ما اوصيك على اختك وانبه عليها زين .

خالد : انشالله لاتوصي يالله مع السلامة .

سارة : اتبوس ابوها : يالله بابا مع السلامة .

ابو خالد : مع السلامة في حفظ الله .



" طلعوا على فكرة بيوتهم جنب بعض ولهم باب مشترك من الحوش لبعض بيت بو خالد في النص وعلى اليمين بيت ابو الهيثم واليسار بيت ابو جهاد "

وهم داخلين من باب الحوش كان جهاد توه داخل للحوش

جهاد: خالد

خالد : هلا جهاد .

جهاد : اهلين ويناظر في سارة باستغراب.

سارة ماتت رعب اول ما شافت جهاد يناظرها باستغراب خافت ليكون كشفها

خالد: هههههههه اكيد عندك فضول من هذا ؟

جهاد : وانت اذا عندك ذوق عرف بضيوفك.

خالد: افأ انا ماعندي ذوق ولا انت مستعجل هذا صديقي ريان وابوه صديق ابوي . وماسك ضحكته
بالموت

جهاد: اهلا بريان كيف الحال؟

سارة عجبها الوضع حاولت تخشن صوتها : الحمدلله وانت ؟

جهاد: الحمدلله .

سارة: دايما خالد يتكلم عنك وعن عيال عمك .

جهاد : اعترف ايش كان يكذب علينا .

خالد فيه الضحكة من اخته الي لاعبة الدور وخاف انهم ما يعرفوها : لاتخاف بكل خير

سارة:ههههههههه خالد شكلك مشهور بالحش

جهاد استغرب من ضحكت سارة في خاطرة مو غريبة وعععععععع كأنها ضحكت بنات

جهاد: بس خالد عمره ماتكلم عنك ؟

خالد : هذا انت عرفته وبعدين خلاص راح اتشوفه كثير لانهم كانوا مسافرين فرنسا وسكانين فيها
سنين والحين بيعيشون هنا وبعدين ريان من العائلة وخاصة ان عمي بو عبدالرحمن خطب سارة لولده ." ههههههههه والله اني كذاب كبير "

سارة شوية وتضحك و في خاطرها وتناظر خالد كانها تكلمه " وتسأل طالعة على مين عليك طبعا":
خالد هو عمي وافق ع طلب ابوي ؟

خالد : ايوة واليوم بيخبر عمامي .

جهاد مصدوم: لحظة لحظة انتم بتهببون واتقولوا ايش سارة عادها صغيرة

خالد: ادري ان اختي صغيرة هي مو خطبة رسمية بس كلام يعني تكون محيرة له للعلم بس.

سارة: ايوة اصلا حتى انا صغير .

جهاد فتح عيونة مو مصدق خطبة اطفال هذي : ليش هو انت الي تبغاها مو اخوك الكبير ؟

خالد وشوي يضحك من شكل ولد عمه المصدوم
بس مسك نفسه لانه شايف اخته الي ماسكة نفسها
بالقوة : ايوة اصلا عمي بو ريان ماعنده غير
ريان وبنات خوانه كبار عليه وهو وابوي زي
الاخوان فحب يقوي علاقته مع ابوي ولانه مايلاقي
زي تربية ابوي لسارة فطلب هذا الطلب وابوي يموت
في اخوه ابو ريان فوافق .

جهاد بعبوس : على راحتكم يريد يسكر الموضوع .
"في خاطره الله يسامحك ياعمي والله عيال عمها
اولى فيها من الغريب ايش فيك زعلان هذا نصيب
البنت لتكون تريدها لا لا اكيد ماريدها الدلوعة ام
لسان طويل بس ياصدمة زياد "

خالد : يالله خلونا ندخل ونكمل الكلام .

سارة لا اراديا : اف ايوة خلونا ندخل متنا حــــــر .

خالد خلاص ماسك نفسه بالقوة خاصة حركة سارة الي ماتقدر تصبر لازم تصارخ وتدلع .

خالد : انشالله يالله تفضل .

جهاد ويطالع في سارة مقهور: " في خاطره يعععععععع
شكله دلوع الماما ماقدر يستحمل الشمس
هههههههههههه مناسب لسارة والله الطيور ع اشكالها تقع ههههه" وابتسم .

دخلوا البيت

الهيثم : زياد روح شوف مين جاء!

زياد: انشالله.

وهو يوقف الا يدخل خالد وجهاد وريان " سارة "

الهيثم : هلا بالشباب .

زياد : والله مصدقين عماركم يالله دخلوا وجلسوا بلا كلام زايد .

جهاد : ليش مو مالين عينك عشان ترحب فينا يالي ماتستحي ابد ماعندك ذوق بس على الاقل
خلي عندك حشيمة لضيف .

زياد : اووووووووووه نسيت الضيف هلا هلا بالضيف الي ما ادري ايش اسمك .

خالد : لازم تفضحنا انت هههههههههه.

الهيثم : دايما مفشلني بدفاشته .

سارة " ريان " : لالا عادي ماسوى شيء بالعكس حسسني اني مو غريب . وراحت تسلم بكل بجرأة .

خالد يهمس لسارة : مايهون عليش زيود لازم تدافعين عليه.

الهيثم: زيود شكلك بتلاقي البديل عن سارة اليوم .

زياد : ااااه لا والله ماحد يحل محلها والله اني بفتقدها ماحد يفهمني غيرها بس يالله يمشي الحال الاخ لليوم ههههههه الا خالد كيفها الحين .

خالد : فوق الفراش نايمة تقوم تشرب الدواء وترجع تنام . تدقه سارة وبهمس : فالك ماقبلته.
الكل سلامتها .

جهاد : بس اليوم زوج المستقبل بيكفي اليوم بدالها يازياد .

الهيثم وزياد موفاهمين شيء : مين زوج المستقبل ؟ في نفس الوقت .

خالد وسارة يطالعون بعض نسوا السالفة ويوم تذكروا مسكوا انفسهم من الضحك بقوة .

جهاد : ريان زوج المستقبل لسارة .

زياد بصدمة وعصبية : كيف ومتى وبعدين سارة زوجتي انا .

خالد مسك نفسه بالقوة خلا ص موقادر خاصة ردة فعل زياد . اما سارة استحت ههههههههه

الهيثم مصدوم : لا اكيد تمزح كيف ونحن ما نعرف وسارة عادها صغيرة .

جهاد : انا اقولكم : وجلس يخبرهم بكلام خالد .

زياد والهيثم يطالعون في بعض مصدومين وشوية الا ويقاطعهم

:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه هه

خالد : خلاص مو قادر ههههههههههه بطني ههههههههههههه

سارة : ههههههههههههههههههه والله انكم تحفة ههههههههههههههههه

خالد : والله انكم غبيين وهبل هههههههههههههههه معرفتوها

سارة: ههههههه يعني معرفتوني هههههههه خالد شكلهم للحين ماعرفوني ههههههه

خالد: والله انش صادقة ياسارة شوفي اشكالهم ههههههههههههه

زياد والهيثم وجهاد يطالعون بعض موفاهمين شيء وتوهم استوعبوا الموضوع : ســـــــــــارة

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههه
الكل صار يضحك .

دخلت ام الهيثم : اشفيكم يا اولاد جنيتوا .

سارة تغمز لهم بمعنى خلونا نلعب ع خالتي.

خالد: لا ياخالة بس ماتعرفين حركات ابنش زيود ههههههههه اقول خالة صديقي ريان بيسلم
عليش .

ام الهيثم: حياة الله وينه .

زياد: يمه يستحي هههههههههه

الهيثم : ريان روح سلم على امي .

سارة بتخشين لصوتها : كيفك ياخالة وسلمت.

والكل يريد يشوف ردة فعل ام الهيثم اذا باتعرفها ولا لا .

ام الهيثم : ههههههههههههههه والله انش داهية ايش مسوية في عمرش .

سارة : سارة حبينا نلعب ع الشعب شوية .

ام الهيثم : تصدقوا والله كأني اشوف الهيثم وهو في سنها ههههه.

الهيثم : من كبري ذلحين يعني.

خالد: نفس كلام الوالد .

زياد : ايوة بس مو لهدرجة سارة احلا منه .

سارة : والله مافي مثلك يازيود اموت فيك والله هذي الكلام الصح.

الهيثم : الحين انتي وجهش المفروض اتحمدين ربش لانش تشبهيني.

سارة : وليش ياعيوني من زينك يعني.

زياد : هههههههههه والله صدفها .

الهيثم : ههههههههههههههه اعترفي اني حلو واحلا منش ومنه .

خالد : خلاص فكونا كل واحد ا*** من الثاني هههههههه انا احلا منكم .

جهاد : والله انش خطيرة ياخالتي كيف عرفتيها مو مثلنا .

ام الهيثم: اصلا حبيبتي سارة عيونها فاضحتها وفوق هذي كل شيء فيها معروف

زياد : انتي ادرى .

ام الهيثم : يالله انا باروح اشوف الغدا وانادي شيماء من فوق .

سارة: انا باروح اناديها ياخالة .

ام الهيثم : لا جلسي باخلي الخدامة تناديها.

سارة : اوكي .

جهاد : الحين فكرة مين هذه.

زياد: اكيد سويرة .

خالد: يس.

الهيثم : وانت ماتصدق مخليها ع هواها .

سارة : اصلا انا طالعة عليه الا هو صاحب فكرة الخطبة والتكتيك كله انا بس جبت الفكرة والاسم. ببرائة ودلع.

زياد : من زمان وانا اقول انه هو راس البلاء هههههههههه .

سارة : انا الحين فزت بالتحدي مع اخوي بفضلكم هههههههههههههه .

جهاد : أي تحدي:

خالد : انها اليوم في العزيمة بتحضر بهذا الشكل .

كلهم فتحوا عيونهم: ايش .

خالد: ايوة.

الهيثم : وعمي موافق .

خالد: ابوي مايعرف بس انتم تعرفون الوالد مايرفض لها طلب وهي تعرف تقنعه.

جهاد : اصلا ماحد مدلعها غير عمي .

سارة: انتم مالكم دخل ابوي موافق انتم ايش دخلكم ملاجيف والله.

زياد كان ساكت بس يسمع.

الهيثم : سارة نحن نحبش وانتي بنت جلسي مع البنات والحريم وبعدين شيماء معاش وندوش
وريم وبعدين انتي مصيرش متجلسين مع الحريم مو معانا لازم تتأقلمين مو كل عزيمة ناطة عندنا .ومسوية صحبة مع الشباب ينعل ابو بليسش ماخليتي شب الا ومتعرفة عليه ولما يشوفونا يسألوا عنش.

خالد: صح سارة والله عيب.

سارة وشوي وتبكي: ماريد خلوود انت وعدتني والي يوعد مايخلف بس انتم ماتحبوني انا اكرهكم كلكم وصارت تبكي وركضت لبرة .

خالد يوقف عشان يروح وراها بس زياد وقفه

زياد : خالد انا عارف كيف اتفاهم معاها .

خالد: اوكي بس بسرعة روح عندها . خالد وافق على طول لانه عارف زياد وعناده وقربه من اخته .


خرج زياد وراها : ســـــارة ســــارة " كانت عند المسبح تبكي وقف عندها "

زياد : سوسو مايستاهلون تبكين عشانهم .

سارة ساكتة بس تبكي

زياد : سوسو تكلمي بليـــــــــــــــــــــــــز " قال بليز بطريقة دلع تضحك سارة "

سارة تبتسم : انت الوحيد الي تحبني وخلود يحبني بس اذا جلس معاهم يتغير وكملت بكاء .

زياد بمزح : افأ كلنا نحبك ياجميل . بالمصري يتكلم

سارة : لا ليش دايما يسبوني وينتقدوني ويصارخون علي .

زياد : وانا حالي من حالش بس انا اعرف انهم يحبونا ويموتوا فينا .

سارة : ياواثق .

زياد عندش شك .؟؟؟

سارة : افأ الامتأكدة وانا اولهم .

زياد : اوكي ليش ماتريدي تجلسي مع البنات والحريم .

سارة لانهم غبز .

زياد : لا بالله .

سارة : والله ماعندهم سالفه كل وحدة همها شكلها ياخي نحن صغار والله لو تشوفهم تقول حريم وبنات كبار ملل والحريم يجلسوا يمدحون فيهم وانا ع الهامش كأني مو موجودة .

زياد في خاطرة " الله يكون في عونش مع هذا الشعب ماعندهم ذوق الا انتي مخفية والله انهم ظالمينش"

زياد: سوسو انتي جلسي معاهم ولبسي احلى فستان انتي اصلا تجلسين بالبنطلون فخليش منه وحاولي تدخلي معاهم في الجوء واذا مارتحتي اتصلي علي باجي عندش او باسولفش من التيلفون واوعدش اذا خلصت العزيمة بانسهر سهرة ماتنسيها ها ايش قلتي .

سارة بتفكير : وعد تسوي الي قلت عليه .

زياد : وعد.

سارة : ياويلك اذا اخلفت بشيء من كلامك .

زياد: افأ وانا زيود اذا عطيت وعد ما اخلف وبعدين انا كيف ارتاح وانتي مو مرتاحة " قرب منها وعطاها بوسة" سارة حمرن خدودها .

سارة : زيود انت تحبني ؟

زياد : اموت فيش انا <<<< الافلام مخربة الشعب هههههههه .

سارة : اذا كبرنا بتتزوجني .

زياد : ليش ناوية تتزوجين غيري .

سارة : اكيد لا بس اريد اتطمن خخخخخخخ.

زياد : اها لا انا احبك انتي وباسها بوسة ثانية .

سارة حمرن خدودها : اوكي زيود خلينا ندخل ونجنن فيهم خاصة هيمو .

زياد : هههههههههه ايوة هذي سارة الي اعرفها اقول سارة مو هذا قميصي .

سارة : تهز راسها ايوة على بالك ليش كبيت عليك الماي .

زياد : ههههههههههههه والله انش هبلة لو قلتيلي بعطيش يالله ماعلينا خلينا ندخل داخل.

يتبع فى الاسفل




  رد مع اقتباس
قديم 09-18-2011, 11:37 PM   #2

مدير عام
افتراضي

شيماء: امي تقول الغداء جاهز يالله تعالوا .

جهاد : عمي وينه ؟

الهيثم : لا ابوي مشغول بياكل برا البيت .

خالد : اها الا اقول مو كأنهم تأخروا زيود وسويرة.

شيماء : ليش سارة جت وينها ؟

الهيثم : ايوة جت وجابت معاها خبالها.

جهاد : ايوة تأخروا .

الهيثم : اكيد ما قدر . ويقاطع. كلامه دخولهم .

زياد : تتكلمون عن مين ؟

سارة : اكيد عنا هو في غيرنا ههههههههه .

خالد بقهر : شوفوا النت والله ماحد يقدر عليها غيره مادري ليش.

زياد : اكيد انا زيود الي ماله مثيل ههههه .

الكل :ههههههههههههههههههههههههههه.

الهيثم : ياواثق

زياد : اكيد وابشركم الاتفاق انلغى وباتلبس اليوم احلا فستان وماراح انشوف شكلها الحلو .

خالد: زيود ايش مسوي باختي من الصبح وانا احاول فيها وانت دقيقة تغير رايها ايش الحكاية ها :

زياد: انت ايش دخلك هذا الشيء بيني وبين سوسو حبيبتي.

حالد : حباتك الجرادة ياللي ماتستحي قدامي اشكرة عيب .

الهيثم : هههههههههه بس عاد اهم شيء اقتنعت يالله خلونا ناكل ميت جوووووووووع.
بعد الغدا كل واحد رجع البيت على اساس بيتقابلو في العزيمة .



" اخبركم سبب العزيمة الهيثم سوا حادث بسبة اخوه زياد الي كان يراكض ومجنن اخوه وماخلاه ينتبه لسيارة
وكانت حالته حرجة وابو الهيثم بمناسبة ان الهيثم ما صابه غير كسر سواله عزيمة كبيرة وذبايح بهذي المناسبة "
لبست سارة فستان وكانت مثل الملاك والكل انهبل عليها وزياد ماخلاها لوحدها هههههههه.
  رد مع اقتباس

Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0 Privacy Policy byجود
upmsha3ry
تصميم : دكتور ويب سايت