معجبوا منتديات جود على الفيسبوك

قديم 02-28-2013, 12:41 AM   #1

عضو مميز



خطوات العناية بالمناطق الحساسة , طرق العناية بالمناطق الحساسة
خطوات العناية بالمناطق الحساسة , طرق العناية بالمناطق الحساسة










خطوات للعناية بالمناطق الحساسة لتعزيز احساسك بأنوثتك
للعناية الشخصية بالمنطقة الحساسة فى الجسم أصول لابد أن تتعلمها كل امرأة وفتاة للحفاظ على صحتها ومظهرها ومن ثم تعزيز إحساسها بجمالها وأنوثتها. كل ما يتعلق بما يجب فعله للعناية بمنطقة بين الفخذين ( البكيني) نقدمه لكي عزيزتي فينوس فى تسع نصائح أساسية..
1- منطقة البكيني عادة ما تكون رطبة ودافئة مما يحفز نمو البكتريا بشكل يسير، ذلك بالإضافة إلى العرق والبول والإفرازات المهبلية التى تنشط نمو البكتريا وانتشارها بشكل أكبر والتى قد تسبب الالتهابات المهبلية. لذا احرصي يوميا على غسل هذه المنطقة بصابون لطيف مخصص للبشرة للحساسة (خال من العطور ومادة الكحول) والماء الدافئ مع الحرص على التنظيف من الأمام للخلف لضمان إبعاد هذه البكتريا عن منطقة المهبل.
2- قومي بعمل تقشير أسبوعي لهذه المنطقة باستخدام الليفة أو المنشفة والصابون، فالتقشير يساعد على التخلص من الخلايا الميتة المتراكمة على الجلد والتى تسبب إسمرارها. كما ينصح بعمل هذا التقشير قبل الإقبال على إزالة الشعر لمنع نمو الشعر فيما بعد أسفل الجلد. لست بحاجة هنا لمستحضر مقشر، فقفازات اليد المصنوعة من الليفة ستقوم بالمهمة على أكمل وجه، فقط ضعي القليل من الصابون عليها ودلكي بها منطقة خط البيكيني.
- إزالة الشعر بهذه المنطقة أمر ضروري لأنه يبقيك بعيدة عن البكتيريا والإصابة بالحكة ذلك بالإضافة لكونها خطوة جمالية فى الأساس. اختاري الوسيلة الأفضل لإزالة الشعر بهذه المنطقة حسب نوع بشرتك وتجربتك السابقة مع أنواع مزيلات الشعر، فإذا كان بشرتك تميل للالتهاب سريعا ويميل الشعر بها للنمو أسفل الجلد، تجنبي استخدام الموس لأنه يجعل شعرك أكثر سمكا وقابلية للنمو فى عكس الإتجاه. ويفضل بدلا من ذلك إزالة الشعر الزائد بالشمع أو السكر فقد يكون الأمر مؤلما قليلا ولكنه يجعل بشرتك أكثر نعومة ويجعل سمك شعرك أرفع كما أن مفعوله طويل المدى. أما بالنسبة لكريمات إزالة الشعر فمنها ما هو مناسب للبشرة الحساسة لكنها لا تعمل بكفاءة الشمع إلى جانب احتوائها على مواد كيميائية ضارة بالبشرة. وأيا كان المزيل المختار، احرصي بعد الانتهاء من إزالة شعر على تدليك هذه المنطقة بقطعة ثلج لتقليل الاحمرار والالتهاب الذي يصيبها.
4- استخدمي المناديل الورقية لتجفيف هذه المنطقة بعد غسيل هذه المنطقة من الأمام للخلف لتبقى جافة.
5- احرصي على ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من القطن لأنها تعمل على امتصاص الماء والعرق سريعا مما يقلل من نمو البكتريا فى هذه المنطقة، وابتعدي عن الأقمشة الصناعية النايلون والضيقة لأنها تسبب التهاب البشرة، كما ينصح بتغيرها يومياً أو بمجرد تسلل البلل إليها.
6- ينصح أيضا بوضع كيس من البلاستيك على قاعدات التواليت قبل الجلوس عليها فهى تكون بيئة لتجمع البكتيريا التى قد تنتقل لك من خلالها.
7- العناية بالبشرة أثناء الدورة الشهرية أمر فى غاية الاهمية لتجنب الإصابة بالالتهابات بمجرد انتهاء الدورة. مبدئيا احرصي على تغير الفوطة الصحية كل ثلاثة إلى أربعة ساعات لتجنب نمو البكتيريا وحدوث الرائحة الكريهة بسبب تعرض الدم للهواء. وينصح أيضا باستخدام الماء الدافئ فى غسل هذه المنطقة يوميا. وبمجرد انتهاء الدورة الشهيرة، يوصي قبل الاستحمام بتنظيف منطقة البكيني باليد اليسري بالاتجاه من الأمام للخلف لإبعاد البكتيريا كما ذكرنا مسبقاً.
- للاحتفاظ برائحة هذه المنطقة طيبة وجميلة، يمكنك اتباع ببعض النصائح:
- أكثري من شرب العصائر الطبيعية الطازجة وبالأخص عصير التوت والأناناس فمن المعروف أنهما يساعدان على تحسين رائحة الإفرازات المهبلية، فعصير التوت يحارب البكتيريا غير الصحية خلال عملية الهضم مما يقلل من رائحتها الكريهة المنبعثة. اشربي كوبا من هذا العصير يوميا وستلاحظين التغيير بنفسك. أما بالنسبة لعصير الأناناس فهو مفيد للرجال أيضا ويأتي بذات النتيجة.
- ادهني منطقة البكيني بأحد الزيوت الطبيعية ذات الرائحة الجميلة، يفضل تنفيذ هذه الخطوة إذا كنت ترغبين فى الحصول على رائحة جميلة بشكل فوري للإحساس بالأنوثة والجمال ولكن لا ينصح بالقيام بها خلال بذل مجهود بدني بالحركة أو العمل.
- استخدمي المناديل المبللة الخاصة بالأطفال فهى مخصصة للبشرة الحساسة تجعل بشرتك ذات ملمس ناعم ورائحة جميلة.
- استخدمي بودرة أو صابون المسك لتعطير منطقة البكيني بعد الانتهاء من الدورة الشهرية.
9- كثير من الفتيات يصابن بالقلق عندما يلاحظن خروج بعض الإفرازات النفاذة من هذه المنطقة ويعتبرن أن هذا الأمر غير طبيعي أو ربما هو مرض عضوي، لكن الأطباء يؤكدون ان ذلك من الامور الطبيعية تماما طالما ان لون هذه الإفرازات أبيض ونقي، فهى تعتبر جزءا من عملية التطهير الذاتي للجسم، لان بمجرد خروجها من الجسم تحمل معها البكتيريا الضارة فتقيك من الإلتهابات المهبلية.
أما عن سمات الإفرازات غير الصحية ففى العادة تكون رائحتها كريهة ويصاحبها حكة والتهاب ويتسم ملمسها بالسمك بحيث يشبه ملمس الجين الكريمى، كما ان لونها يكون غير طبيعي فقد تكون خضراء أو رمادية أو صفراء وفى بعض الأحيان تكون دموية ( فى غير أوقات الدورة الشهرية). وفى حالة ملاحظتك لأى من هذه الامور يتعين عليك الذهاب إلى طبيب الجلدية والتناسلية لاتخاذ الاجراءات الوقائية اللازمة.



  رد مع اقتباس

Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0 Privacy Policy byجود
upmsha3ry
تصميم : دكتور ويب سايت